بث تجريبي

بث تجريبي

ما هي تحاميل الإمساك للأطفال.. وأسباب إستخدامها وأثارها الجانبية؟

تحاميل الإمساك للأطفال مثل تحاميل الجلسرين.. هي إحدى أنواع الأدوية الملينة للبطن، والتي تساعد الأمعاء على الاحتفاظ بكميات أكبر من الماء فيها لتسييل البراز الصلب ومنحه قوامًا أكثر سلاسة وأقل صلابة، بعد إصابة الرضع بالإمساك، فهي أحد المشاكل الصحية المؤلمة، ليس للطفل وحده وإنما للأبوين كذلك الذين يحاولان إيجاد الحلول السريعة والامنة لمساعدة طفلهم على الإخراج والتخلص من المشكلة.

أسباب إستخدام تحاميل الإمساك للأطفال:

  • علاج الإمساك العابر.
  • تنظيف الأمعاء من البراز قبل القيام بفحص شرجي.
  • تنظيف الأمعاء من البراز قبل العمليات الجراحية لمنطقة الأمعاء.

أسباب الإمساك عند الأطفال: 

فهناك كثير من الأسباب الشائعة التي تؤدي إلى إصابة الأطفال الرضع بالإمساك، منها:

  • عند بدء إدخال الأطعمة الصلبة أو الأنظمة الغذائية الخاطئة أو وجود مشكلات في الأمعاء أو تناول الأم بعض الأطعمة التي تسبب الإمساك، وتؤثر في الطفل الرضيع.
  • وهناك عديد من الأشياء التي تستطيع بها الأم التخفيف من حدة الإمساك عند طفلها الرضيع، مثل تغيير النمط الغذائي أو ممارسة بعض التمارين الرياضية للرضيع، وأخيرًا اللجوء إلى المليّنات أو لبوس الجلسرين، ولكن لا يُنصح بتكرار استخدامها حتى لا تسبب اعتيادها.
  • لبوس الجلسرين من أهم الأدوية المستخدمة، نظرًا إلى نتائجه السريعة، ولكونه أكثر أمانًا من الأدوية الأخرى، ويستخدم عند إصابة الطفل بالإمساك الشديد، أو إذا كان يعاني وجود تقلصات وصعوبة في تحريك الأمعاء.

طريقة استخدام تحاميل الإمساك للأطفال:

يجب اتباع كتيب الاستخدام وتعليمات الطبيب بشكل حرفي عند استخدام تحاميل الإمساك للأطفال، وهذه أهم الخطوات الضرورية:

  • تأكد قبل استخدام التحاميل من غسل يديك وتنظيفهما جيدًا.
  • ضع التحاميل في الثلاجة إذا شعرت أن التحميلة ليست صلبة تمامًا قبل فتح غلافها أو في المجمد لفترة بسيطة، أو قم بصب ماء بارد عليها حتى تتماسك.
  • قم بإخراج تحاميل الجلسرين من غلافها، وحاول ترطيب سطح التحميلة قليلًا قبل إدخالها في منطقة الشرج.
  • ضع تحميلة الجلسرين في الشرج، مع الحرص على إدخالها من الطرف المدبب.

عادة يبدأ تأثير تحاميل الجلسرين بعد ما يقارب 15 دقيقة من إدخالها بالشرج.

نصائح عند تحاميل الإمساك للأطفال للرضع:

اتبعي هذه النصائح عند إصابة طفلكِ الرضيع بالإمساك، قبل اللجوء إلى لبوس الجلسرين لعلاجه:

اهتمي بالرضاعة الطبيعية:

الإكثار من الرضاعة الطبيعية أو تغيير نوع الحليب حال الرضاعة الصناعية بعد استشارة الطبيب، قد يخلص طفلك من الإمساك.

قدمي له ملينات طبيعية:

جربي تقديم المسهلات الطبيعية للطفل، مثل اليانسون، أو إعطاءه ملعقة أو اثنتن من عصير العنب أو الخوخ أو التفاح.

مارسي بعض الأنشطة الرياضية لطفلكِ الرضيع:

 مثل تحريك ساقيه على طريقة تمرين العجلة، أو تدليك بطنه برفق.

زيادة كمية الماء التي يتناولها طفلك الرضيع:

الماء له مفعول السحر في القضاء على الإمساك، لذا احرصي على أن يحصل على كميات كافية من السوائل على مدار اليوم.

قدمي له حمامًا دافئًا:

الحمام الدافئ للطفل يسهم بشكل كبير في حل مشكلات الإمساك.

الآثار الجانبية عند استخدام تحاميل الإمساك للأطفال:

من المحتمل أن يُصاب الطفل بالقليل من الآثار الجانبية نتيجة تحاميل الإمساك للأطفال، ومن هنا نشدد على أهمية استشارة الطبيب المختص الذي سيحدد كيفية إعطائها والكمية المناسبة، وبالعودة الى هذه الآثار نذكر:

  • الشعور بتقلصات في المعدة.
  • الشعور بالحرقان.
  • احتمال الإصابة بالإسهال.
  • امكانية مواجهة مشاكل في التنفس.

مخاطر استخدام تحاميل الإمساك للأطفال للرضع فترة طويلة:

تحاميل الإمساك للأطفال آمن جدًا حال استخدامه كمُلين فترات قصيرة، ويجب ألا يستخدم كثيرًا كلما شعرت الأم أن الطفل يعاني الإمساك أو صعوبة التبرز، كي لا يعتمد الطفل على اللبوس اعتمادًا كليًا، ولا يستطيع التبرز من دونه بعد ذلك، والأفضل الاستعانة بالملينات الطبيعية من الأطعمة والمشروبات الطبيعية، وكذلك استشارة الطبيب حال تكرار إصابة الطفل بالإمساك، لفحصه ومعرفة السبب وراء إصابته بالإمساك المتكرر ووصف العلاج المناسب له.

العلاجات الطبيعية للإمساك عند الاطفال:

جدير بالذكر، إذا لاحظت علامات الإمساك على رضيعك، فيمكنك ايضاً محاولة تجربة أحد هذه العلاجات المنزلية والطبيعية التي قد تكون مساعدة:

تبديل الحليب:

  • إذا كان طفلك يرضع رضاعة طبيعية خالصة، فيمكنك محاولة ضبط نظامك الغذائي وإجراء التغيرات عليه.  فقد يكون الرضيع يعاني من الحساسية لطعام ما تتناوله الأم، والذي يمكن أن يسبب الإمساك. 
  • قد يستفيد الأطفال الذين يتناولون الحليب الصناعي عند تبديل نوع الحليب على الأقل حتى يزول الإمساك، فالحساسية لبعض المكونات التي قد تكون موجودة ببعض أنواع الحليب الصناعي يمكن أن تسبب الإمساك.

استخدام الأطعمة الصلبة:

بعض الأطعمة الصلبة يمكن أن تسبب الإمساك، ولكن يمكن لبعضها الاخر تحسين الأعراض وعلاجه. إذا كنت قد بدأت مؤخراً بإطعام طفلك الأطعمة الصلبة، حاول إضافة بعض الأطعمة الغنية بالألياف، مثل:

  • البروكلي
  • الإجاص
  • الخوخ
  • التفاح بلا القشرة.

بدلاً من الحبوب المكررة و الأرز، ننصحك بتقديم الحبوب المطبوخة، مثل الشعير، أوالشوفان، أو الكينوا لطفلك. الحبوب الكاملة ستعمل على إضافة حجم إلى البراز وستعمل على تلينه وبالتالي التخفيف من الإمساك وتسهيل الإخراج.

استخدام الأطعمة المهروسة:

إذا لم يقم طفلك بالتحول إلى تناول الأطعمة الصلبة حتى الان، حاولي بعض الأطعمة المذكورة أعلاه  ولكن بعد طهيها وسلقها وهرسها جيداً.  فالفواكه والخضروات تضيف الألياف الطبيعية التي من شأنها أن تلين براز طفلك، وتعمل على تحفيز حركة الأمعاء.

تعويض السوائل:

شرب المياه والسوائل بكميات كافية يشجع حركة الأمعاء ويساعد على تلين البرز وعلاج الإمساك.

احرص على أن يتناول طفلك المياه والحليب بكميات كافية للحفاظ على رطوبة جسمه. للأطفال الذين تم فطامهم فقد يساعد عصير البرقوق والكمثرى على تسريع انقباضات القولون، مما يساعد أمعاء طفلك على الحركة بسرعة أكبر. إذا كان العصير حلو جداً، حاول تمييعه في كوب من الماء.

 ممارسة الرياضة:

الحركة تسرع الهضم، والتي يمكن أن تساعد على نقل الغذاء خلال الجسم بسرعة أكبر. إذا كان طفلك لا يمشي حتى الان، قد تكون عربات المشي المساعدة والخاصة بالأطفال بعمر صغير مفيدة بدلاً من المشي.

التدليك:

قد يحفز التدليك اللطيف على معدة الطفل وتدليك أسفل البطن الامعاء على زيادة حركتها وتمرير البراز.

عندما لا تجدي كل هذه المحاولات نفعاً قد يكون بإمكانك تجربة أمور أخرى ولكن بعد استشارة الطبيب. ومن ضمن ذلك:

تحفيز المستقيم:

باستخدام إصبعك أو ميزان الحرارة المستقيم، اضغط بلطف على المستقيم، فهذا قد يعتبر نوع  من التحفيز للمستقيم الذي يمكن أن تنتج عنه سرعة في حركة الأمعاء.

تحاميل الغليسرين:

إذا ظهر لدى طفلك دم في البراز بسبب الإمساك، فقد تكون تحميلة الغليسرين مفيدة لحركة الأمعاء من الجسم. هذه التحاميل يمكن شراؤها دون وصفة طبية وتستخدم في المنزل. اتبع الإرشادات الموجودة على العبوة أو اطلب من طبيبك أن يساعدك في كيفية الاستخدام عند الاستخدام أول مرة.

المسهلات:

قد تكون المسهلات دون وصفة طبية للأطفال غير مرغوب بها. الملينات المصنوعة من مستخلص الشعير أو مسحوق السيلليوم يمكن أن تخفف من مشكلة الإمساك، وتعزز حركة الأمعاء.

تحدث مع طبيب الأطفال:

إذا كنت تشعر بالخوف أو القلق  على طفلك، لا تتردد في الاتصال بطبيب الأطفال والتواصل معه.  وفي حال جربت كل الطرق السابقة ولم تجدي نفعاً فمن المهم استشارة الطبيب، فهو سوف يكون قادراً على مساعدتك  واكتشاف إذا كان هناك أي حالة صحية أخرى مصاحبة للإمساك كالحمى وتحتاج الى علاج.


شارك علي مواقع التواصل الإجتماعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موضوعات أخري تهمك