بث تجريبي

بث تجريبي

طريقة الرضاعة الصحيحة

طريقة الرضاعة الصحيحة هي تحدٍ لبعض الأمهات الجدد، فيشعر الكثير منهن أنها أمر صعب ومرهق، خاصة في فترة بعد الولادة مباشرةً، ولكن لا تنزعجي ، فالرضاعة الطبيعية هي مهارة مكتسبة، ستأخذ منك بعض الوقت حتى تعتادي عليها، وسيساعدك الالتزام بأوضاع الرضاعة الطبيعية الصحيحة، على النجاح في مهمتك الجديدة دون عناء، لذلك من المهم أن تتعرفي عليها، ويمكنك أن تبدئي بتجربتها حتى تصلي إلى وضع يريحك جسمانيًا ويريح مولودك.

طريقة الرضاعة الصحيحة:

قومي بإرضاع طفلك كما يلي:

  • ضعي بطن الطفل في مقابل بطنك.
  • الجلوس بشكل مستقيم بحيث يكون الظهر والقدمين مدعومين.
  • قومي بلف ذراعيك حول ظهر الطفل، وتقريبه اتجاهك.
  • ضعي الطفل، بحيث تكون أنفه في مستوى الحلمة.
  • قربي طفلك إلى ثديك ولا تحني ظهرك.
  • تأكدي أن وضعية حلمة الثدي تلامس شفة الطفل العلوية.
  • القيام بمداعبة فم الطفل بحلمة الثدي وستلاحظين تجاوبه بفتح فمه واتجاه لسانه إلى أسفل.
  • وتصبح الحلمة وجزء كبير من هالة الحلمة في فم الطفل.
  • تكون شفاه الطفل ملتفة للخارج.
  • يقوم الطفل بالمص.
  • من الأفضل الإرضاع من الصدرين بالتناوب، أي إذا أرضعت الأم طفلها من أحد الصدرين تستخدم الآخر في الرضعة التالية وهكذا .
  • الحرص على تنظيف الحلمة بقطعة قماش مبللة بالماء قبل الإرضاع.

ما هي طريقة الرضاعة الصحيحة من حيث الأوضاع ؟

هناك عدة أوضاع صحيحة للرضاعة الطبيعية، ويبقى ارتياحك واستجابة طفلك في أثناء الرضاعة، الفيصل في اختيار ما يناسبك من أوضاع :

1- وضع المهد :

  • وضع شائع بين كثير من اﻷمهات، تجلسين على مقعد مريح وله مسند، وأنت تحملين طفلك على ذراعك اﻷيمن،إن كنت سترضعينه من الثدي اﻷيمن، وعلى ذراعك الأيسر إن كنت سترضعينه من الثدي الأيسر.
  • لمزيد من الراحة لذراعك، ضعي تحت كوع اليد الحاملة لطفلك وسادة، لتساعدك في رفع رأس الطفل للوصول إلى الثدي .
  • ثم أمسكي ثديك من حول المنطقة الداكنة المحيطة بالحلمة، ووجهيها نحو فم الرضيع بحيث تكون الحلمة باتجاه الأنف.

 2- وضع المهد المعكوس:

  • وضع مثالي للأمهات الجديدات اجلسي على مقعد مريح له مسند، واحملي طفلك على ذراعك اﻷيسر إن كنت سترضعينه من الثدي اﻷيمن أو العكس.
  • ثم ثبتي رأسه جيدًا بكفّ يدك التي تحمله، وباليد اﻷخرى ثبتي ثديك ووجهيه نحو فم طفلك ليتمكن من الرضاعة.
  • لا تنحني أنت نحو طفلك بل ارفعيه هو ليصل إليك.

3- وضع الكرة :

  • وهو ما ننصح به في حالات الولادة القيصرية أو في حالة كون حجم الثدي كبيرً احملي طفلك بأحد ذراعيك إلى جانبك الذراع اﻷيمن مع الثدي اﻷيمن واﻷيسر مع الثدي اﻷيسر مع ثني كوعك.
  • ثم اسندي رأس طفلك بيدك ووجهيه إلى ثديك، ومن الممكن وضع وسادة للمساعدة على رفعه نحوك.

4- وضع الاستلقاء جانبا :

  • هو الوضع المثالي بالنسبة للكثير من الأمهات المتعبات، فعندما يريد طفلك الرضيع الرضاعة ليلًا ولا تستطيعين النهوض، يمكنك اللجوء لهذا الوضع، فهو مناسب جدًا.
  • استلقي على أحد جانبيك، ووجهي فم طفلك إلى ثديك بإحدى يديك .
  • قومي بسند ظهره بيدك اﻷخرى، وبمجرد أن يبدأ طفلك في الرضاعة، اتركي ثديك في فمه وأريحي هذه اليد.
  • لا تنسي أن تعيدي طفلك إلى سريره بعد الانتهاء، حتى لا يعتاد الرضيع النوم بجانبك طوال الليل.

5- وضع الكرة للتوأم:

  • بالنسبة للتوأم، إذا أردتِ إرضاعهما معًا، فوضع الكرة هو أكثر الأوضاع مناسبةً لك.
  • احملي كل طفل على ذراع ووجهي فم كليهما نحو ثدييك، واستعيني بوسادتين لمساعدتك على رفع طفليك الرضيعين.
  • من اﻷفضل أن تجلسي على مقعد له مسند مريح ،هذا الوضع يعتبرعمليًا فقط في الأشهر الأولى، حيث يكون حجم التوائم صغيرًا في معظم الأحيان.

6- وضع شبه المتكئ :

  • هو وضع مناسب أيضًا للأمهات المرضعات بعد الولادة القيصرية.
  • فيه تكونين متكئة على السرير، وخلف ظهرك وسادة مريحة .
  • ويمكن أن يساعدك أحدهم في حمل طفلك الرضيع بحيث يكون وجهه مقابلًا لك، وتكون أنفه في نفس مستوى الحلمة، وقدماه بعيدة عن جرح الولادة.
  • بمجرد أن تكوني مرتاحة مع طفلك الرضيع، سيكون من السهل عليه مسك الحلمة بفمه.
  • يساعدك هذا الوضع أيضًا في حالة كون طفلك الرضيع يجد صعوبة في الإمساك بالحلمة جيدًا في أيامه اﻷولى.

طريقة الرضاعة الطبيعية الواجب تجنبها :

احرصي على تجنب وضعيات معينة حيث يمكن أن تكون سيئةً لك ولطفلك، بما فيها:

  • الانحناء فوق طفلك .
  • أن يكون جسم طفلك متجهًا على نحوٍ مخالفٍ لرأسه.
  • حمل طفلك بحيث يكون جسمه بعيدًا عن ثديك.

نصائح عن طريقة الرضاعة الصحيحة :

مهما كانت الوضعية التي تختارينها، من المهم أن تقومي بكل ما يلزم لتضمني راحتك وراحة طفلك. جربي القيام بما يلي:

1- أسندي جسمك :

  • اختاري كرسيًا ذا مساند جانبية.
  • قومي باستخدام العديد من الوسائد لدعم ظهرك وذراعيكِ ،حيث أن الأريكة العادية لا تقوم بتأمين الدعم الكافي.
  • يمكنك أيضًا استخدام مسند للأقدام أو منضدة صغيرة لرفع جسمك.

2- أسندي ثدييك :

  • سيكون ثدياك على الأرجح أثقل بسبب امتلائهما بالحليب.
  • اسنديهما بيديك أثناء الرضاعة لكن احرصي على إبقاء أصابعك بعيدة عن الحلمة وعن هالة الثدي، لكي لا يقوم طفلك بمصهما بطريق الخطأ.
  • إذا كان حجم ثدييك كبيرًا، يمكنك وضع منشفة أو بطانية مطوية تحت الثدي لإبقاء الحلمة على زاوية مستقيمة مع فم طفلك.

3- أسندي طفلك :

  • احرصي على أن يشعر طفلك بالراحة والأمان كي يرضع بسعادة.
  • استخدمي ذراعك أو يدك لتثبيه في المكان المناسب، أو ضعي غطاءً أو وسادةً تحت رأسه وظهره لتأمين درجة أكبر من الدعم .
  • يمكنك أيضًا وضع وسادة على حضنك ووضع طفلك عليها بحيث تشعران كليكما بالراحة، ويُوصى بهذا بشكلٍ خاص في حال خضوعك لعملية قيصرية.

4- بدّلي وضعيات الرضاعة :

  • يُساعد هذا الأمر على الوقاية من ألم الحلمة، وانسداد قنوات الحليب، والتهاب الثدي.

5- بدّلي بين الثديين :

  • عندما يقوم طفلك بإفراغ أحد ثدييك من الحليب، قومي بإعطائه الثدي الآخر.
  • أو قدّمي له الثدي الممتلئ أولًا في الرضعة التالية.
  • سيساعد هذا أيضًا على تعزيز إدرار الحليب لديك، كما سيساعد في الوقاية من التهاب الثدي .

6- ارتاحي :

  • احرصي على أن تشعري بالراحة والاسترخاء قبل الرضاعة الطبيعية وأثناءها، حيث أنّ هذا سيجعل التجربة أفضل لك ولطفلك.
  • الرضاعة الطبيعية تُعتبر فرصة رائعة لتقوية علاقتك بطفلك، وحالما يقوم طفلك بالتقام ثديك، ستكون تجربةً ممتعةً لك أيضًا.

شارك علي مواقع التواصل الإجتماعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موضوعات أخري تهمك