بث تجريبي

بث تجريبي

جرح العملية القيصرية يحرقني

جرح العملية القيصرية يحرقني بعد الولادة ! من الأمور التي عليك معرفة أسبابها ،حيث تنشغل الأم بعد الولادة بالمولود وتطورة وتنسى أنها ما زالت تحتاج إلى رعاية وعناية، لأن جرح الولادة يحتاج إلى رعاية خاصة، حتى يلتئم بسلام دون حدوث أي مشكلات، وتعاني كثيرات من ألم في منطقة جرح الولادة القيصرية بعد مرور فترة من الولادة.

أعراض التهاب جرح العملية القيصرية:

 من أعراض التهاب جرح القيصرية الداخلي ما يلي:

  • وجع شديد في البطن.
  • حرقان شديد في الجرح .
  • احمرار في موقع الشق.
  • وجود تورم في موقع الشق.
  • تصريف القيح من موقع الجرح.
  • ألام لا تزول في موقع الجرح أو يزداد سوءًا.
  • حمى أعلى من 100.4 درجة فهرنهايت (38 درجة مئوية).
  • ألم عند التبول.
  • إفرازات مهبلية كريهة الرائحة نزيف يملئ الفوط الصحية في غضون ساعة.
  • نزيف يحتوي على تجلطات كبيرة.
  • تورم في الساق .

أسباب التهاب جرح القيصرية :

اذا كان جرح العملية القيصرية يحرقني يمكن أن يحدث بسبب التهاب بعد إجراء الجراحة بحوالي أربع ايام وحتى أسبوع ويرجع ذلك إلى عدة أمور منها:

  • إجراء عملية الجراحة القيصرية لمرات كثيرة.
  • التعرض لتلوث في الجرح نتيجة عدم الاهتمام الجيد بالنظافة مما يسبب التهاب في طبقات الجلد.
  • إصابة المرأة بالسمنة تعد أحد الأمور التي يمكن ان تؤدي إلى الالتهاب عند إجراء الجراحة.
  • إن كانت الأم تعاني من مرض السكري مما يؤدي إلى عدم التئام أنسجة البشرة بسهولة ويتسبب في وجود التهاب في البشرة.

العوامل التي تزيد من خطورة التهاب الجرح  :

  • حدوث زيادة في الوزن والإصابة بالبدانة.
  • إصابة الأم ببعض المشكلات الصحية والأمراض مثل مرض السكري أو الإيدز.
  • وجود التهاب في السائل الأمينوسي الذي يحيط بالجنين في رحم الأم، وذلك أثناء عملية الولادة.
  • لجوء الأم لاستخدام الأدوية التي تحتوي على الكورتيزون لفترة طويلة خلال فترة الحمل.
  • عدم اهتمام الأم بحالتها الصحية خلال فترة الحمل.

نصائح للوقاية من التهاب جرح القيصرية:

  • لا تحاولي حمل أي شيء بعد الولادة يزيد عن وزن طفلك الرضيع مطلقًا حتى لا تتسببن في فتح الجرح.
  • الابتعاد عن ممارسة العلاقة الحميمة بعد الولادة لعدة أسابيع.
  • ابتعدي عن الأنشطة البدنية العنيفة التي يمكن ان تؤثر عليكي بشكل كبير في هذه الفترة.
  • ارتدي ملابس داخلية قطنية نظيفة وواسعة.
  • تجنبي الضغط على الجرح بارتداء ملابس فضفاضة.
  • قبل بدء الجراحة تأكدي من تنظيف الطبيب للبطن جيدًا، للحد من عدد البكتيريا هناك.
  • اعتني بالجرح بطريقة جيدة وتعلمي الطرق الصحيحة للعناية بالجروح حتى تتجنبي حدوث أي تلوث في منطقة الجرح.
  • احرصي على تناول المضادات الحيوية قبل الجراحة بشكل منتظم وخصوصًا إن كان لديكي قابلية عالية لحدوث التهاب.
  • البحث عن الرعاية الطبية الجيدة أثناء الولادة وبعد أن تتم العملية لكي تقل نسبة حدوث مضاعفات للولادة القيصرية.
  • الوقاية من أي عوامل خطر قد تزيد من فرص الإصابة بالتهاب الجرح مثل مرض السكري أو الإصابة بالسمنة وغيرها.

كيفية تشخيص وجود التهاب في جرح العملية :

إن كنتي تشعرين بأي تغير غريب على جرح القيصرية يكون من الأفضل الرجوع إلى الطبيب لتشخيص الحالة الذي يتم كالتالي:

  • عبر التعرف على الأعراض التي تعاني منها المرأة بعد الجراحة وفحصها بواسطة الطبيب.
  • يتم التعرف على التشخيص أيضًا عبر الفحص الإكلينيكي.
  • يمكن أن يتم الفحص من خلال عمل مزرعة للجرح عبر أخذ عينة من الصديد وفحصها والتعرف على مدى الإصابة.

كيفية علاج التهاب و حرقان جرح القيصرية :

من الطبيعي أن يستمر جرح العملية القيصرية يحرقني لبضعة أسابيع، وستحتاجين إلى مسكنات الألم لمدة سبعة إلى عشرة أيام على الأقل، لذلك قد ترغبين في التأكد من وجود بعض الباراسيتامول والإيبوبروفين في المنزل أو أي مسكن ينصحكِ به الطبيب، والتأكد من التالي:

  • خذي مسكنات الألم بانتظام وفي الوقت المحدد، حتى يساعدك في السيطرة على الألم.
  • تأكدي أن كمية مسكنات الألم آمنة لك في أثناء الرضاعة الطبيعية.
  • يمكن أن يكون العلاج عبر استعمال المضادات الحيوية الموضعية القاتلة للبكتيريا المسببة للعدوى.
  • ارجعي دائمًا لطبيبك قبل تناول أي أدوية مختلفة.

يجب الاتصال بالطبيب فورا عند ظهور تلك الأعراض :

يجب التواصل مع الطبيب المتابع للحالة فورا في حال ظهور اي من الاعراض الاتية على المراة:

  • حمى وارتفاع ملحوظ في درجة الحرارة.
  • صداع مستمر في الراس لا يخف.
  • الم حاد او حرقان مفاجئ في مكان العملية مع خروج افرازات او صديد من الجرح.
  • ملاحظة افرازات مهبلية كريهة الرائحة.
  • حرقان في البول او ظهور دم في البول.
  • ظهور طفح جلدي.
  • الشعور باكتأب والقلق المستمر والخوف.
  • نزيف مهبلي غزير، بحيث تحتاج المراة لتغيير اكثر من فوطة صحية خلال الساعة الواحدة .

أنواع التهابات جرح القيصرية في الداخل :

يتم تصنيف الالتهاب جرح العملية القيصرية من الداخل إلى التهاب نسيج خلوي، أو خراج في مكان العملية القيصرية، ومن المحتمل أن يحدث انتشار لتلك العدوى في خلايا الجسم الأخرى، وتسبب حدوث مشكلات في الجلد والأعضاء والدم أيضاً:

1- التهاب النسيج الخلوي:

في أغلب الأحيان يحدث التهاب النسيج الخلوي في جرح العملية القيصرية نتيجة بكتيريا المكورات العنقودية أو يمكن بسبب البكتيريا العقدياتية، وبسبب حدوث التهاب في النسيج الخلوي يحدث التهاب للأنسجة المصابة تحت الجلد، ويبدأ الاحمرار والتورم في الانتشار سريعاً من منطقة الشق الجرحي إلى مناطق قريبة في الجلد، وتكون تلك المناطق المصابة من الجلد بها ألم واحمرار.

علاج التهاب النسيج الخلوي

عند حدوث لتهاب في النسيج الخلوي نتيجة العملية القيصرية فيمكن علاج هذه الحالة من الالتهاب من خلال اللجوء لاستخدام المضادات الحيوية، والتي تركز بصفة عامة على استهداف بكتيريا المكورات العنقودية والعقدية، حيث أن عادة في المستشفيات يتم علاج العدوى التي تصيب الجروح بواسطة المضادات الحيوية والتي يتم تناولها من خلال الوريد، ويمكن أيضاً تناول المضادات الحيوية في المنزل.

2- خراج موضع العملية القيصرية:

تتكون خراجات العملية القيصرية نتيجة نفس البكتريا التي تسبب حدوث التهاب النسيج الخلوي، بالإضافة إلى وجود أنواع أخرى من البكتيريا التي تسبب حدوث خراج موضع العملية القيصرية، وتتسبب هذه العدوى في حدوث احمرار وألم في منطقة الشق الجرحي للعملية القيصرية، وعلى حواف الجرح، ثم يحدث تجمع للقيح والصديد في التجويف للأنسجة والذي يحدث نتيجة العدوى البكتيرية ثم يبدأ الصديد في التسرب إلى مكان الشق الجراحي، وأحياناً يتسبب ذلك في حدوث تكون خراجات في شق الرحم وأيضاً الأنسجة الندبية، والمبايض، كما يمكن أن تصيب الخراجات الأنسجة الأخرى أو حتى الأعضاء المجاورة.

علاج خراج موضع العملية القيصرية

يمكن علاج خراج موضع العملية القيصرية من خلال تناول المضادات الحيوية، ويحتاج ذلك إلى عناية خاصة، وفيها يلجأ الطبيب لفتح الشق الجراحي مرة أخرى في جميع المناطق التي تم إصابتا بالخراجات كي يتم تصريف لصديد والقيح، ثم غسل المنطقة بعناية ثم وضع المطهر بواسطة الشاش كي يتم منع تراكم القيح مرة أخرى، والحرص على الكشف الدوري على الجرح حتى يتم تجنب الإصابة مرة أخرى ، أحياناً تتسبب البكتيريا المسئولة عن تكون خراجات موضع العملية القيصرية في حدوث التهابات في بطانة الرحم ويكون هذا الالتهاب عبارة عن تهيج عقب حدوث العملية القيصرية، له بعض الأعراض التي تصاحبه ومنها:

  • الشعور بالألم.
  • حدوث نزيف غير طبيعي.
  • حدوث تورم.
  • الإصابة بالحمى.
  • التوعك الشديد.

التعافي من الجراحة بعد الولادة القيصرية:

تختلف فترة التعافي بعد الولادة القيصرية من امراة لأخرى ومن جسم لاخر، وهذا ما عليك توقعه:

  • لن تستطيعي مغادرة السرير في المشفى بعد الولادة القيصرية الا بعد ان تزول اثار التخديرتماما.
  • سوف تحتاجين لمساعدة عندما يتعلق الأمر بحمل طفلك الصغير أو ارضاعه أو حتى الخروج من السرير، لا سيما في اليوم الاول.
  • يتم تغطية جرح العملية القيصرية بضماد خاص لمدة 24 ساعة، وقد يسمح لك الطبيب بعد ذلك بالاستحمام وغسل الجرح بالماء، ولكن عليك تجنب الصابون تماما والحفاظ على جرح العملية جافا.
  • سوف تحتاجي ارتداء ملابس داخلية قطنية تغطي جرح العملية للمزيد من الراحة.

شارك علي مواقع التواصل الإجتماعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

موضوعات أخري تهمك